يعتبر الأرق إحدى أصعب المشاكل الصحية لما له من تأثير سلبي على الدماغ وبالتالي إحداث خلل في التركيبة الفيزيولوجية للجسم، فيلجأ الشخص إلى الحبوب لتجنب التوتر والنوم بعمق، دون الاكتراث بالآثار الخطيرة لذلك.

اشترك في قناة «الأئمة الاثنا عشر» على تليجرام

ونقلت صحيفة "ديلي إكسبريس" البريطانية نتائج دراسة تقول بأنه يمكنك محاربة الأرق عن طريق تغيير عاداتك وروتينك اليومي دون الحاجة إلى الحبوب.  

وأوضح مجموعة من الأطباء أن "نوعية النوم أهم من عدد ساعات النوم"  

تشير الدراسة إلى أن النشاط البدني اليومي والالتزام بجدول منتظم للنوم والاستيقاظ سيساعد في حل مشكلة قلة النوم.  

ويوصي الأطباء بالامتناع عن تناول الطعام قبل النوم بساعة إلى ساعتين على الأقل. وفي رأيهم، يمكن الاستعاضة عن الطعام قبل النوم بشرب الحليب الدافئ أو شاي البابونج اللذين يجعلان النوم أسهل.  

ويتعرض الشخص المصاب بالأرق لخطر الإصابة بالاكتئاب والسمنة وأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري، لذلك لا بد من البحث عن الأسباب وعلاجها.  

والأسباب الشائعة لمشاكل النوم هي الإجهاد، والإضاءة غير المريحة، والسرير غير المريح، ودرجة الحرارة المرتفعة أو المنخفضة في الغرفة، والضوضاء خارج النافذة. بالإضافة إلى ذلك، فإن شرب الكحول أو الكافيين أو النيكوتين يمكن أن يسببها أيضًا.  

المصدر: سبوتنيك