حصل موقع "الائمة الإثنا عشر" على وثائق وكتب رسمية تظهر موافقة ممثل المرجعية الدينية العليا والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة على تبني تكاليف علاج 4 مواطنين 3 منهم أطفال يعانون من أمراض مختلفة.

اشترك في قناة «الأئمة الاثنا عشر» على تليجرام

ووافق ممثل المرجعية الدينية العليا والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي على إعفاء عائلة الطفل (علي مصطفى) الذي يعاني من تناظر كلوي ويحتاج الى عملية جراحية وفحوصات وتحليلات طبية في مستشفى الامام زين العابدين (عليه السلام) التابع للعتبة الحسينية المقدسة، وفقا لمسؤول العلاقات الطبية في الهيئة احمد الشيخ.

كما وافق الشيخ الكربلائي على إعفاء المريض (عادل سعيد مجيد) من تكاليف الفحوصات والعلاج في مستشفى وارث لمعالجة الأورام التابع للعتبة الحسينية والذي افتتح تجريبياً في الـ8 من آب/ أغسطس الجاري.

كما طلب ممثل السيد السيستاني، رفع تقارير كلف العلاج للطفل (مهدي قصي حسين) الذي يحتاج الى عملية جراحية في مستشفى الأمام زين العابدين (عليه السلام) التابعة للعتبة الحسينية.

كما وافق الشيخ الكربلائي على تحمل تكاليف علاج طفل يرقد في المستشفى منذ 27 يوماً بتخفيض اجور علاجه الى النصف، ودفع المتبقي من قبل ممثلية مكتب السيد السيستاني في كربلاء المقدسة، وإبقاء الطفل في المستشفى الى حين تحسن حالته الصحية.

وأمس الاثنين، حصل موقع "الائمة الإثنا عشر" على وثيقة تظهر موافقة ممثل المرجعية الدينية العليا الشيخ عبد المهدي الكربلائي على تبني معالجة 13 مريضاً من 4 محافظات عراقية على نفقة ممثلية المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة.

في الـ11 من أيلول / سبتمبر الجاري، وافق ممثل المرجعية الدينية العليا الشيخ عبد المهدي الكربلائي على تغطية نفقات علاج الشاب حسين قحطان الذي يعاني من تليّف في الرئة وتأمين سفره الى الهند بتكلفة بلغت 20 الف دولار.

يأتي ذلك، بعد إعلان العتبة الحسينية المقدسة إنفاق أكثر من 3 مليار دينار لمعالجة المصابين بالأمراض السرطانية في مستشفى وارث لمعالجة الأورام التابعة للعتبة بعد افتتاحه تجريبياً في الـ 8 من آب / أغسطس الماضي.

أعلن قسم رعاية ذوي الشهداء والجرحى في العتبة الحسينية المقدسة، الإثنين 6، أيلول، نجاح عملية الشاب علي ناجي الذي يعاني من انحراف ولادي في العمود الفقري تسبب بعدم قدرته على الوقوف والمشي.

وفي وقت سابق، أعلنت هيئة الصحة والتعليم الطبي في العتبة الحسينية المقدسة عن التكفل بمعالجة الشابة فاطمة (16 عاماً) من مدينة البصرة التي تعاني من تقوس في العمود الفقري أجبرها على ترك الدراسة.

ويستجيب ممثل المرجعية الدينية العليا والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي بين فترة وأخرى لمناشدات انسانية لمعالجة مرضى جرحى من مختلف المحافظات العراقية.

وتكفلت العتبة الحسينية الأسبوع الماضي بعلاج الطفل مهدي من مينة البصرة الذي يعاني من ورم خبيث في العين أدى إلى دفع عينه من محجرها.

وتقول العتبة الحسينية إن دور مؤسساتها الصحية هو دور مكمل لجهود الجهات الصحية المعنية في المحافظة في تقديم أفضل الخدمات الطبية للمرضى، وفقاً للمتولي الشرعي الشيخ عبد المهدي الكربلائي في حديث له يعود لعام افتتاح مستشفى زين العابدين.

وأجرت مستشفى الامام زين العابدين (عليه السلام) التابعة للعتبة الحسينية المئات من العمليات الجراحية المجانية لعدد من الحالات الانسانية وجرحى العمليات الارهابية والحوادث الامنية من مختلف محافظات العراق.

وفي تموز / يوليو الماضي، اعلنت المستشفى إجراء 25 عملية قسطرة مجانية لعدد من المواطنين ضمن مبادرة لإجراء عمليات قسطرة مجانية في مستشفى الامام زين العابدين (عليه السلام) بمناسبة عيد الغدير الاغر.

وأعلنت العتبة الحسينية المقدسة، الثلاثاء، 22 حزيران الماضي، إنها أنفقت أكثر من مليار و200 مليون لتقديم خدمات طبية مجانية للمواطنين خلال النصف الأول من عام 2021 الحالي.

المصدر: الأئمة الاثنا عشر