اعلنت العتبة العباسية المقدسة، الاحد 25، تموز، الانتهاء من توسعة صحن الجود الواقع في الجهة اليسرى لباب القبلة جنوب مرقد ابي الفضل العباس عليه السلام.

اشترك في قناة «الأئمة الاثنا عشر» على تليجرام

وقال المهندس المقيم عمار صلاح مهدي في تصريح تابعه "الائمة الاثنا عشر"، تمت اضافة مساحة 1450 متر مربع لصحن الجود لتكون في خدمة الزائرين، مشيرا الى ان الاعمال شملت بناء شبكة بنى تحتية متكاملة تشمل خدمات (الماء والكهرباء، والمجاري ، والاتصالات، وكاميرات المراقبة، والمياه الصالحة للشرب) عبر قنوات مخصصة لكل خدمة بمخططات مصادق عليها من الامانة العامة للعتبة العباسية المقدسة.

وأضاف مهدي، ان الاعمال اختتمت بأكساء المساحة الجديدة بالمقرنص وربطه بالمساحات السابقة التي دخلت الخدمة في اوقات سابقة.

واوضح المهندس المقيم، ان هذه المرحلة الثالثة التي يشهدها صحن الود، وتندرج ضمن مشروع التوسعة الذي تسعى العتبة العباسية الى تحقيقه، لافتا الى ان المساحة الجديدة ستوفر مساحات واسعة لاستيعاب وخدمة الزائرين، وتقليل الزحام الشديد في الزيارات المليونية.

وتسعى العتبة العباسية من خلال مشاريع التوسعة الافقية الى فك الاختناقات في محيط الصحن الشريف، وتوفير مساحات اضافية لاستيعاب الزائرين، وتوفير مساحات كافية للمواكب والزائرين لتأدية المراسيم والاعمال العبادية.

وبدأت كوادر قسم الصيانة والانشاءات الهندسية في العتبة العباسية مطلع شهر تموز/ يوليو الجاري البدء بأعمال البنى التحتية للصحن بعد انتهاء مرحلة هدم البنايات المستملكة.

وفي نيسان / ابريل الماضي، اعلن القسم الانتهاء من اكساء مساحة اضافية تقدر بـ 750 متراً مربعاً لصحن الجود ودخولها في خدمة الزائرين.