أعلن قسم رعاية ذوي الشهداء الجرحى والحالات الانسانية في العتبة الحسينية المقدسة، الثلاثاء، 20، تموز، تكفل العتبة الحسينية بعلاج طفلة تعاني من مرض اصاب احدى عينيها.

اشترك في قناة «الأئمة الاثنا عشر» على تليجرام

وقال معاون رئيس القسم احمد الخفاجي لـ "الائمة الاثنا عشر"، ان ممثل المرجعية الدينية العليا والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية الشيخ عبد المهدي الكربلائي وجه بتوفير الرعاية الصحية اللازمة للطفلة داخل العراق او خارجه حسب ما تحتاجه الحالة الصحية لها على نفقة العتبة الحسينية.

واضاف الخفاجي، انه يجري اتصالات مع ذوي الطفلة وإعلامي بارز ناشد لمعالجة الطفلة المريضة لغرض التنسيق معهم لإجراء الفحوصات الطبية في مستشفى الامام زين العابدين (عليه السلام) في كربلاء.

واوضح، ان هذه حالة الطفلة هي واحدة من مئات الحالات التي تم تبنيها وتقديم الرعاية الصحية لها من قبل العتبة الحسينية المقدسة وبتوجيه مباشر من ممثل المرجعية الدينية العليا والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية الشيخ عبد المهدي الكربلائي.

وكان القسم قد اعلن امس نجاع عملية جراحية اجريت للمقاتل الجريح حمزة محمد خضير اجريت له في مركز بصير التخصصي لجراحة العيون في العاصمة الايرانية طهران وبرعاية من العتبة الحسينية.

وترعى العتبة الحسينية اعداد كبيرة من عوائل الشهداء والجرحى والحالات الانسانية عبر قسم رعاية ذوي الشهداء والجرحى الذي تشكل عقب انطلاق فتوى الجهاد الكفائي عام 2014.

وتقدم العتبة الحسينية خدمات متنوعة عبر القسم منها الخدمات العلاجية والرعاية الصحية والتكفل بتجهيز عوائل الشهداء والجرحى بالأثاث والاجهزة الكهربائية والمنزلية، وتقديم الرعاية العلمية والتربوية لأبناء الشهداء والجرحى وتجهيزيهم بالملابس والتجهيزات الدراسية بشكل مستمر.