قبيلة ’السيستاني’ .. ماذا تعرف عنها؟

آل السيستاني: وهم في النجف، برز منهم المرجع الأعلی للشیعة السید علي الحسیني السیستاني، ویرجع نسبهم إلی الإمام الشهید الحسین (علیه السّلام)، وقد هاجروا کما في وثائقهم إلى أصفهان.

وجاءت نسبتهم الی سیستان من تعیین جدهم السید محمد بمنصب شیخ الإسلام فیها فی عهد السّلطان حسین الصّفوي، ثم استقرت أسرته فی خراسان مشهد الرضا (علیه السّلام).

 ولد السید السیستاني في مشهد الرضا سنة۱۹۳۰، وسمّي علی اسم جده السید علي الحسیني السیستاني الذي کان فقیهاً عالماً تخرج من النجف، وهو بن السید محمد باقر بن السید علي الحسیني السیستاني النجفي، کما في الوثائق الرسمیة.

وقد أشاد بهذه الأسرة المؤرخ الشّیخ آقا بزرگ في کتابه طبقات أعلام الشیعة.

درس السید السیستاني المقدمات في مدینة مشهد: النحو والبلاغة والبیان. ثم درس الفقه علی العلامة هاشم القزویني، والمعارف الإلهیة علی المیرزا مهدي الأصفهاني، في العشرینات ومنح اجازات من أساتذته.

ثم هاجر إلی قم المقدسة فدرس عند السید کوهکمري والسید حسین البروجردي.

ثم هاجر إلی النجف في الثانیة والعشرین من عمره، ودرس عند السید محسن الحكیم والسید أبي القاسم الخوئي والسید الشاهرودي.

وحاز منهم إجازات في درجة الإجتهاد والحدیث والروایة. واستقل فی تدریس الفقه والأصول والحدیث والرجال وتخرج به أساتذة وباحثون.

ویمتاز السید السیستاني بقدرته الفائقة علی التخریج الفقهی وصیاغة المسألة الإجتهادیة، بروحیة الباحث الحصیف وابتكار المجتهد المستقرئ.

وخلال خمسة عقود وهو یواصل تعمّقه، ودرس القانون لعلاقته بالفقه، وتعمق فی الأدب العربي وفنونه البیانیة.

وقد آلت إلیه المرجعیة بعد وفاة المرجع الكبیر السید الخوئي عام ۱۹۹۲.


المصدر: سلسلة القبائل العربية في العراق، للشيخ علي الكوراني العاملي، ج٢، ص ٩٠ - ٩١.